ريكاردوسواريس .. الأفضل في البرتغال لحل مشاكل الأهلي

الأحد، 26 يونيو 2022 - 9:36 م

ريكاردوسواريس .. الأفضل في البرتغال لحل مشاكل الأهلي
تابعنا عبر :
Twitter
Telegram

كان هذا أبرز ما قيل عن ريكاردو سواريس المدير الفني البرتغالي الذي أصبح قاب قوسين أو أدنى من تولي تدريب الأهلي.

وقاد سواريس صاحب ال47 عاماً فريق جيل فيسنتي البرتغالي والذي أنهى الموسم الماضي في المركز الخامس وتأهل إلى دوري المؤتمر الأوروبي.

ويرى أن جوزيه مورينيو مثله الأعلى في التدريب، وكان أحد المرشحين لتدريب سانتوس البرازيلي الذي يبحث عن مدرب بطابع هجومي.

بدأ ريكاردو سواريس مسيرته التدريبية مع فرق الدرجة الثانية والثالثة في البرتغال في 2007، ومر بعدة فرق إلى أن وصل لفريق فيزلا في 2015 واستمر معه أقل من عام قاد خلاله الفريق في 25 مباراة حقق خلالها 8 انتصارات وخسر 6 مرات وتعادل في 11 مباراة.

ثم رحل من نادي فيزلا من أجل تولي تدريب فريق تشافيس في الدوري البرتغالي الممتاز والذي وقع معه على عقد مؤقت لنهاية الموسم.

وفي هذه الفترة قاد الفريق في 23 مباراة حقق خلالها الفوز 6 مرات، وخسر 10 مرات وتعادل في 7 مباريات.

وانتهى الموسم ورحل سواريس عن تدريب تشافيس، ثم انتقل إلى ديسبورتيفو أفيش الذي قاده في 9 مباريات فقط. ولم يحقق معه سوى الانتصار في مباراة واحدة فقط، وخسر 5 مرات وتعادل مرتين. ليترك الفريق وهو في المركز الأخير بجدول ترتيب الدوري.

المحطة التالية لـ ريكاردو سواريس كانت نادي أكاديميكا كويمبرا في دوري الدرجة الثانية وقاده في 20 مباراة، حقق خلالها 10 انتصارات وخسر 6 مرات وتعادل في 4.

ورحل سواريس عن الفريق بعدما فشل في قيادته للتأهل للدوري البرتغالي الممتاز. وتولى تدريب فريق كوفيليا في الدرجة الثانية أيضا لمدة 18 مباراة حقق خلالها الفوز 8 مرات وتعادل 4 مرات وخسر 6 مرات.

كل ما جاء في السطور السابقة خطوات عادية يمر بها أي مدرب، وفيما نستعرضه معا في الأحداث المقبلة سنجد ما هو أكثر إثارة.

تولى سواريس تدريب فريق موريرنسي في 2019 وقضى مع الفريق أكثر من عام وقاده في 26 مباراة حقق خلالها الفوز في 8 مباريات وخسر مثلها وتعادل 10 مرات.

ليرحل سواريس عن تدريب موريرنسي والسبب في ذلك هو عدم قدرته على قيادة الفريق لتحقيق أداء أفضل يرضي إدارة النادي ويحقق أهدافها.

وذكرت الصحافة البرتغالية أن الانفصال بين الطرفين لا علاقة له بالنتائج، ولكن بسبب الأداء الضعيف مقارنة بالاستثمارات التي تم ضخها في الفريق من قبل الإدارة والتي وصلت إلى مليوني دولار، وهي التي تهدف إلى الحصول على عائد مالي كبير من الفريق.

يبقى فقط الذكر أن سواريس مع موريرنسي قرر إجراء 9 تغييرات دفعة واحدة على التشكيل الأساسي للفريق.

وبعد مباراة حقق خلالها الفوز على بيلينينسيس بهدف، أجرى سواريس 9 تغييرات على تشكيل الفريق في مواجهة باكوس فيريرا وانتهت بالتعادل 1-1.

وبسؤاله في المؤتمر الصحفي عقب المباراة عن أسباب التغييرات الكثيرة رد قائلا: “نحن نفكر دائما في الفوز ونحترم خصومنا، وفيما يتعلق بالتغييرات فنحن ندير الفريق بشكل صحيح وأنا أختار اللاعبين الذين أعتبرهم هم الأفضل للمباراة”.

التعليقات

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقك